التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم    المشرفة المميزه 

دبلــومة دوليــة فقط في48ساعة فقط في تخصص الصحة والسلامة المهنية
بقلم : هبه حماد

قريبا

دبلــومة دوليــة فقط... [ الكاتب : هبه حماد - آخر الردود : هبه حماد - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 5 ]       »     للزهجانين فقط ؟؟؟؟؟ [ الكاتب : شمس الدين احمد محمد خليل - آخر الردود : شمس الدين احمد محمد خليل - عدد الردود : 158 - عدد المشاهدات : 6098 ]       »     وأحمل في جوفي قلباً ... [ الكاتب : شمس الدين احمد محمد خليل - آخر الردود : شمس الدين احمد محمد خليل - عدد الردود : 131 - عدد المشاهدات : 4899 ]       »     مصدقك كمل ؟؟؟؟؟ [ الكاتب : شمس الدين احمد محمد خليل - آخر الردود : شمس الدين احمد محمد خليل - عدد الردود : 213 - عدد المشاهدات : 7879 ]       »     مطلوب مندوبيين ومندو... [ الكاتب : صفاووي - آخر الردود : صفاووي - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 6 ]       »     اجمل عروض رحلات اميز... [ الكاتب : اميزينج نور - آخر الردود : اميزينج نور - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 8 ]       »     فيديو التحليل الفني ... [ الكاتب : عليوى - آخر الردود : عليوى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 10 ]       »     صيانة تليفزيون سامس... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 7 ]       »     صيانة شارب صيانة فور... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 11 ]       »     صيانة سيمنس صيانة فو... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 7 ]       »    


العودة   منتديات الايدية > المنتديات العامة > المنتدى الاسلامي
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-07-2008, 09:50 PM   #1
عضو جديد

الصورة الرمزية خالد عوض الطاهر






 

خالد عوض الطاهر غير متواجد حالياً

افتراضي ( قل للمؤمنين يغضو من ابصارهم)

فضول النظر


فضول النظر هو إطلاقه بالنظر إلى الشيء بملء العين، والنظر إلى ما لا يحل له، وهو على العكس من غض البصر، والغض هو النقص، وقد أمر الله عز جل به فقال. (قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ *وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ)(النور: 30، 31).

والله - عز وجل - لا يأمر بصرف كل النظر وإنما يأمر بصرف بعضه، قال - تعالى -:

(من أبصارهم) ولما كان تحريم فضول النظر من تحريم الوسائل فيباح للمصلحة الراجحة، ويحرم إذا خيف منه الفساد ولم تعارضه مصلحة أرجح من تلك المفسدة، ولم يأمر الله - سبحانه - بغضه مطلقا بل أمر بالغض منه، وأما حفظ الفرج فواجب بكل حال لا يباح إلا بحقه فلذلك أمر بحفظه.

وقد أمر الله - عز وجل - بغض البصر وصيانة لفرج وقرن بينهما في معرض الأمر، وبدأ بالأمر بالغض لأنه رائد للقلب كما قيل:

ألم تر أن العين للقلب رائد *** فما تألف العينان فالقلب آلف

ولأن غض البصر وسيلة إلى حفظ الفرج وصيانته، وهو الباب الأكبر إلى القلب، وأعمر طرق الحواس إليه وبحسب ذلك كثر السقوط من جهته ووجب التحذير منه.

وعن أبى هريرة - رضي الله عنه - عن البني - صلى الله عليه وسلم - قال: "كتب على ابن آدم نصيبه من الزنا فهو مدرك ذلك لا محالة، العينان زناها النظر، والأذنان زناها الاستماع، اللسان زناه الكلام، واليد زناها البطش، الرجل زناها الخطى، والقلب يهوى ويتمنى ويصدق ذلك الفرج أو يكذبه" (البخاري ومسلم).

وعن جرير - رضي الله عنه - قال: سألت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عن نظر الفجأة فقال: " اصرف بصرك " (رواه مسلم).

آفات فضول النظر:

الآفة الأولى: فضول النظر معصية ومخالفة لأمر الله - عز وجل - وليس للعبد في دنياه وآخرته أنفع من امتثال أوامر ربه تبارك و- تعالى - وما سعد من سعد إلا بامتثال أوامره، وما شقى من شقى إلا بتضييع أوامره.

الآفة الثانية: أنه يفرق القلب ويشتته ويبعده من الله وليس على العبد شيء أضر منه فإنه يوقع الوحشة بين العبد وربه، وغض البصر يورث القلب أنسا بالله - عز وجل - وجمعيه عليه.

الآفة الثالثة: أنه يضعف القلب ويحزنه وغض البصر يقوي القلب ويفرحه.

الآفة الرابعة: أنه يكسب القلب ظلمة وإذا أظلم القلب أقبلت عليه سحائب البلاء والشر من كل مكان، فما شئت من بدعة وضلالة واتباع هوى واجتناب هدى وإعراض عن أسباب السعادة واشتغال بأسباب الشقاوة، فإن ذلك إنما يكشفه النور الذي في القلب فإذا فقد ذلك النور بقى صاحبه كالأعمى الذي يجوس في حنادس الظلام، وغض البصر لله - عز وجل - يكسب القلب نورا وإشراقا يظهر في العين وفي الوجه وفي الجوارح، ولهذا ذكر الله - عز وجل - آية النور عقب الأمر بغض البصر فقال - تعالى -: (قلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ) (النور: 30). ثم قال إثر ذلك: (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ)(النور: من الآية35). أي مثل نوره في قلب عبده المؤمن الذي امتثل أوامره واجتنب نواهيه، وإذا استنار القلب أقبلت وفود الخيرات إليه من كل جانب.

الآفة الخامسة: فضول النظر يقسي القلب ويسد على العبد باب العلم، وغض البصر يفتح للعبد باب العلم ويسهل عليه أسبابه، وذلك بسبب نور القلب فإنه إذا استنار ظهرت فيه حقائق الأشياء.

الآفة السادسة: أنه يسمح بدخول الشيطان إلى القلب فإنه يدخل مع النظرة وينفذ معها إلى القلب أسرع من نفوذ الهواء في المكان الخالي فيمثل له صورة المنظور إليه ويزينها ويجعلها صنما يعكف عليه القلب، ثم يمنيه ويوفد على القلب نار الشهوة ويلقى عليه حطب المعاصي التي لم يكن يتوصل إليها بدون تلك الصورة، فيصير القلب في اللهب قد أحاطت به النيران من كل جانب، فهو وسطها كالشاة وسط التنور، ولهذا كانت عقوبة أصحاب الشهوات بالصور المحرمة أنه جعل لهم في البرزخ تنورا من نار، وأودعت أرواحهم فيه إلى حشر أجسادهم، وغض البصر يسد على الشيطان مدخله إلى القلب.

الآفة السابعة: إن إطلاق البصر يوقع العبد في الغفلة اتباع الهوى، قال الله - تعالى -: (وَلا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطاً)(الكهف: من الآية28). وإطلاق النظر يوجب هذه الأمور الثلاثة بحسبه، وغضه لله - عز وجل - يفرغ القلب للتفكير في مصالحه والاشتغال بها.

الآفة الثامنة: إن النظرة تفعل في القلب ما يفعل السهم في الرمية، فإن لم تقتله جرحته، وهي الشرارة من النار ترمى في الحشيش اليابس فإن لم تحرقه كله أحرقت بعضه كما قيل:

كل الحواث مبداها من النظر *** ومعظم النار من مستصغر الشرر

كم نظرة فعلت في قلب صاحبها *** فعل السهام بلا قوس ولا وتر

والمرء مـا دام ذا عين يقلبها *** في أعين الناس موقوف على خطر

يـسر مقلته ما ضر مهجته *** لا مرحبا بسرور عاد بالضرر

 

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:02 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع مايكتب بالمنتدى يعبر عن رأي كاتبه وليس بالضرورة رأي الموقع