التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم    المشرفة المميزه 

فيديو التحليل الفني للعملات 17 أبريل 2014
بقلم : عليوى
قريبا
قريبا

اجمل عروض رحلات اميز... [ الكاتب : اميزينج نور - آخر الردود : اميزينج نور - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 6 ]       »     فيديو التحليل الفني ... [ الكاتب : عليوى - آخر الردود : عليوى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 9 ]       »     صيانة تليفزيون سامس... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 6 ]       »     صيانة شارب صيانة فور... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 7 ]       »     صيانة سيمنس صيانة فو... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 5 ]       »     صيانة سونى صيانة فور... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 5 ]       »     صيانة فيوسونيك صيانة... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 5 ]       »     صيانة كيرا صيانة فور... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 6 ]       »     صيانة ميكروويف صيانة... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 5 ]       »     صيانة كاميرات صيانة ... [ الكاتب : جروب تى فى - آخر الردود : جروب تى فى - عدد الردود : 0 - عدد المشاهدات : 6 ]       »    


العودة   منتديات الايدية > ارشيف المنتدى > منتديات متخصصة > منتدى الاقتصاد والاسثمار
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-09-2010, 08:14 AM   #1
مشرف المنتديات التقنية

الصورة الرمزية عصام الدين
Thumbs up شجرة الهجليج أو اللالوب كنز لم يكتشف بعد فى السودان



السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
إخوتي الأعزاء ، أخواتي العزيزات :
هل سمعتُم قَبلا عن زيت شجرة أرجان أو أركان ؟!

هل تعلمون أن شجرة الأركان هذة هى نفسها شجرة الهجليج أو اللالوب المعروفة عندنا فى السودان
وهل تعلمون أن المغاربة والعالم يعتقدون بأنها نادرة ولا توجد الا فى المغرب رغم وجود الملايين منها فى السودان
ماذا تعرفون عن هذا الزيت النادر ؟!
و هل تَعلمون شيئا عن فوائده الغذائية و الصّحية و الجنسية و التجميليّة ؟؟!!
أترككم الآن مع هذه المعلومات المفيدة و الأكيدة عن زيت شجرة أركان ، و أَلْتَقي بكم في نهاية الموضوع !!
>>>>> إحتفالية تحت شجرة أركان أو أرجان<<<<<
يتميز زيت الأرجان الذي استعمله المغاربة منذ قرون بعدة خصائص غذائية وتجميلية مرطبة ومفيدة للبشرة والشعر، وهو ما يفسر استعماله كمادة للتجميل، وقد حار العلماء في شجرة أرجان التي لا تُزرع ولا تنمو أو تثمر في بيئة أخرى في العالم إلا في منطقة سوس جنوب غربي المغرب، فقد جرب خبراء الطبيعة والزراعة والماء أن يزرعوها في أي مكان من العالم بدرجات مماثلة من الحرارة والعناية، غير أنها استعصت على الاستنساخ، حتى قال البعض إنها مثال لعلاقة الإنسان بوطنه. ويكاد صغر موطن هذه الشجرة يجعلها مجهولة خارج المغرب ومجهولة بالنسبة للعديد من المغاربة الذين يعيشون في مناطق مختلفة من المغرب، وفي منطقة سوس تمثل هذه الشجرة رمزاً للحياة والبركة لأهالي المنطقة، وفضلا عن أنها مصدر عيش غالبية السكان فإن قطرات من زيتا أول ما يعطى للمولود الجديد لتمنحه القوة والبركة حسب المعتقد الشعبي.
وتؤكد الأبحاث العلمية يوما بعد يوم قيمة زيت الأرجان الغذائية، ومؤخرا أفادت دراسة علمية نشرت نتائجها مجلة (لوفيغارو تي في ماغازين) أن استهلاك زيت الأرجان اللذيذ الطعم الذي لا يمكن إيجاده إلا بالمغرب يساهم في التقليل من احتمال ارتفاع ضغط الدم.
وأظهرت الدراسة التي شملت 182 شخصا من جهة الصويرة يستهلكون زيت الأرٍغان بصفة منتظمة، أن احتمال الإصابة بارتفاع ضغط الدم لدى هؤلاء اقل مرتين من أولئك الذين لا يستهلكون هذه المادة، وأكدت الدراسة أن تناول ملعقتين من زيت الأرغان في اليوم يقلص بشكل فعال من نسبة الكولسترول في الدم خلال شهر.
ويقول محمد سعيد (طبيب وباحث) إن "زيت أرجان يعتبر زيتا صحياً لاحتوائه على 80% من حوامض الدهون غير المشبعة مثل الأولييك واللينولييك، كما أنه غني بفيتامين إي، ويستخدم في مواد العناية بالجلد، وتضم الفوائد الصحية المرتبطة بزيت أرغان قدرة كبيرة على خفض مستويات الكولسترول، وتقوية قدرة الجسم الدفاعية ووقايته من أمراض القلب والشرايين، كما أنه يعمل على تحفيز عملية الهضم ويوازن الهورمونات".
ويؤكد الباحث أن الإقبال الأوروبي على زيت الأرجان ومشتقاته له ما يفسره "فقد أظهرت أبحاث علمية عديدة مدى نجاحه في مقاومة أمراض مستعصية مثل التمزقات الجلدية والعقم والإجهاض المبكر، كما امتد استخدامه ليتسع إلى دور التجميل، حيث أصبح يعول عليه في مجال التجميل والتدليك وإزالة آثار الشيخوخة"، ويضيف "البحوث لا تزال مستمرة داخل المغرب وخارجه للكشف عن أسرار زيت الأرغان".
وتقول هناء الفاسي (اختصاصية تدليك) إن قدرة زيت أرجان على مقاومة تجاعيد الجلد وتليينه، تجعله عنصرا ذا شعبية كبيرة في صناعة مواد التجميل المغربية، حيث يستخدم كمرهم للوجه، وفي تدليك الشعر والجلد، وكذلك في المطبخ نستخدمه في تحضير الكسكس".
وأضافت "يكثر الحديث في المغرب عن سر جمال نساء البربر (منطقة سوس التي تنبت فيها الشجرة) لاسيما جمال الشعر القوي واللامع، حيث يندر أن تجد سوسية مهما بلغت من العمر تعاني من مشاكل تساقط الشعر أو ضعفه، كل هذا بسبب استعمالهن الدائم لزيت أرغان". وأوضحت أن هذا الزيت الغنية بفيتانين (أ) هو أيضاً مضاد للتأكسد وبالتالي يستعمل للحد من انتشار التجاعيد مضيفة أنه في مجال الصحة ظل هذا الزيت مطلوباً لا سيما في معالجة الروماتيزم ومحاربة الكولسترول المضر، مشيرة إلى أن تأثير زيت الأرجان على الجانب التجميلي ساهم في دخوله صالونات التجميل من أوسع الأبواب وجعله إحدى المواد الأساسية في بعض المستحضرات التجميلية الخاصة بالتدليك وزيوت الترطيب، ذلك أنه يخفف من تجاعيد الوجه ويؤخر ظهورها، كما أنه مرطب ممتاز للبشرة الجافة ويداوي العديد من الأمراض الجلدية".
وقد اقتحم لوز البربر كما يحلو للبعض تسميته المطابخ العالمية، حيث بدأ استخدامه في السلطات أو مع الأجبان والحساء، أو اللحوم بصبه عليها بعد طبخها.
وكانت شجرة الأرجان حتى عهد قريب مهددة بالانقراض ففي عام 1900 كانت تنمو 250 شجرة منه في الهكتار الواحد، أما اليوم فقد تقلص هذا الرقم ليصل إلى 75 شجرة فقط، مما دفع منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) إلى إعلان مساحة حجمها 800 ألف هكتار في جنوب المغرب تقع بين مدينتي الصويرة وأكادير محمية كائنات حية لكونها المكان الوحيد في العالم الذي تكبر فيه شجرة أرغان.
وتنمو ما يعرف بـ أرغانيا سبينوزا في المنطقة المذكورة بفضل مزيج من التربة الصالحة وكمية الشمس القوية والمناخ الأطلسي. ورغم تراجع عددها فشجرة أرغان قد تعيش إلى ما يقرب من 250 سنة في الحر والجفاف في تربة ضعيفة وصخرية.
وتحتوي حبات الأرجان على زيت أعتم لوناً من زيت الزيتون، لكن بمسحة مائلة إلى الحمرة وطعم مذاق يشبه مذاق الجوز. ويتم استخراج زيت أرغان الذي يعرف في المغرب بـ"الذهب السائل" بطريقة إنتاجية عتيقة حيث تقضي القرويات ذات الأصول الأمازيغية ساعات طوالا في تنقية جوز الأرغان قشرة بعد قشرة حيث تستغرق عملية شق البذر لاستخراج لبها 20 ساعة عمل لإنتاج لتر واحد من الزيت، كما أن عملية عصره لا تزال تتم بالطرق التقليدية الأمر الذي يستغرق الكثير من الوقت والجهد.
>>>>> روابط مهمة تتحدث عن زيت شجرة أرجان <<<<<
**** جريدة الشرق الأوسط الدولية ؛ تحت عنوان : زيت أرغان المغربي شجرته نادرة و مزاياه كثيرة.
زيت أرغان المغربي: شجرته نادرة ومزاياه كثيرة
**** موقع الإذاعة الشهيرة BBC ARABIC ؛ تحت عنوان : عالمة مغربية تستخرج زيوتا صحية من شجرة نادرة.
BBCArabic.com | الشرق الأوسط | عالمة مغربية تستخرج زيوتا صحية من شجرة نادرة







في الامازيغ(سوس) يطلق على أرغان "شجرة الحياة" نظرا لتعدد استخداماتها. فقد أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) مساحة حجمها 800 ألف هكتار في جنوب المغرب تقع بين مدينتي الصويرة وأكادير محمية كائنات حية لكونها المكان الوحيد في العالم الذي تكبر فيه شجرة أرغان.



وتنمو ما يعرف بـ أرغانيا سبينوزا في المنطقة المذكورة بفضل مزيج من التربة الصالحة وكمية الشمس القوية والمناخ الأطلسي. ورغم تراجع عددها فشجرة أرغان قد تعيش إلى ما يقرب من 250 سنة في الحر والجفاف في تربة ضعيفة و صخرية. وقد أخفقت محاولات زرع أنواعها في أماكن أخرى من العالم.

ويكاد صغر موطن هذه الشجرة يجعلها مجهولة خارج المغرب ومجهولة بالنسبة للعديد من المغاربة الذين يعيشون في مناطق مختلفة. ويحتمل أن يكون اسم أرغان قد تأتى من قرية أرغانة التي يعتقد أنها موطن الشجرة الأول.
ولكن شجرة أرغان تنطوي على أكثر مما تراه العين.
فهي تكبر لتبلغ ارتفاع 8 إلى 10 أمتار وجذعها الملتوي كثير العقد يمكّن الماعز من تسلقها وقضم أوراقها وثمارها. ويتم استخراج زيت أرغان الذي يعرف في المغرب بـ"الذهب السائل" بطريقة إنتاجية عتيقة تبدأ بالتقاط الفلاحين للبذرة التي تفرزها الماعز.
وتستغرق عملية شق البذر لاستخراج لبها 20 ساعة عمل لإنتاج لتر واحد من الزيت.

والصناعة التي تعتبر أساسا صناعة قروية تقوم بها النساء رغم أن تزايد شهرتها قد يؤدي يوما إلى إحداث فرص عمل هامة. ومما يدل على تزايد شهرة الزيت وجود شركة سويسرية مغربية تدعى أرغان الصويرة التي تبيع اليوم الزيت عبر الانترنت.

* ملحوظة هذا الموضوع منقول للفائدة مع العلم أن شجرة الأركان هذة هى نفسها شجرة اللالوب أو الهجليج

 

 

 

 

 

التوقيع :

   

رد مع اقتباس
قديم 22-09-2010, 08:18 AM   #2
مشرف المنتديات التقنية

الصورة الرمزية عصام الدين
Thumbs up

وفي مقالة عن الرأي العام : شجرة الهجليج، أو «اللالوب» توصف بالخارج بأنها صيدلية دواء متكاملة، والبعض يرى أنها «إكسير الحياة»، لوصح هذا التعبير، وقد أجرى علماؤنا الأجلاء العديد من الأبحاث حولها واكتشفوا كنوزاً من الأسرار العلاجية كامنة داخلها، وفي كل أجزائها..
ومؤخراً تم اكتشاف دواء من هذه الشجرة لعلاج «التهاب الكبد الفيروسي»، بواسطة العشاب السوداني «عثمان عبدالمنعم» وهو صاحب اكتشاف هذا الدواء، وتم تسجيله عالمياً بمنظمة الصحة العالمية، والآن تُبذل بعض المحاولات لإنتاجه في السودان، ويتوقع أن يثير ضجة علمية دوائية عالمية واسعة عند اكتمال خطوات تصنيعه وطرحه في الأسواق العالمية والمحلية!..
وفي السودان حباها الله بملايين الأشجار من الهجليج، بما يسمح بالاستفادة من هذه «الشجرة الصيدلية» في الصناعات الدوائية العشبية، فثماره الناضجة «اللالوب» تدخل في صناعة الخبز، وتحضير الشوربات..
وبذرة ثمرة اللالوب تحتوي على بروتينات وزيوت، ويستخدم لب ثماره لمعالجة المياه الراكدة والقنوات، وقتل الطفيليات فيها «أي أنه يمكن أن يكون بديلاً للبولمر والشب»..
وفي السابق كانت قشرة ساق شجرة الهجليج تستخدم كبديل للصابون لتنظيف الملابس، وتستخدم أيضاً كطارد للديدان..
كما ثبت أن الثمار تعالج أمراض الكبد، والطحال، وكمضاد للسموم، وعلاج للحميات والنزلات المعوية..
أما مستخلص الجذور فله تأثير فعال على مرض الملاريا..
ويستخدم منقوع قشرة جذور شجرة الهجليج في علاج مرض اليرقان..
ومن أحدث الاكتشافات المتعلقة بهذه الشجرة، إن الأبحاث توصلت الى أن ثمرة اللالوب تحتوي على عدة أنواع من المواد الأولية التي تستخدم لتخليق الهرمونات، ودخلت حديثاً في تصنيع مانعات الحمل عند النساء..

 

 

 

 

 

التوقيع :
آخر تعديل عصام الدين يوم 22-09-2010 في 08:23 AM.

   

رد مع اقتباس
قديم 22-09-2010, 08:31 AM   #3
مشرف المنتديات التقنية

الصورة الرمزية عصام الدين
Thumbs up

الاستخدام الشعبي للالوب:
لعلاج الإمساك والحموضة والقرحة في الإثني عشر وارتفاع الكوليسترول والدهون العالية ويدخل في تركيبات أخرى لعلاج الشعر ولعلاج أمراض الكبد
كل هذه العلاجات والفوائد تخرج من شجرة الهجليج التي تنمو في بلدنا بالملايين، ولكن دون الاستفادة من هذه النعمة وهذه الثروة القومية..
وللأسف فإن المستفيد الوحيد منها هي الأغنام وتجار الحطب!!!
رغم امكانية الاستفادة القصوى من مواردها المتعددة وامكانية التوسع فى زراعتها لمحاربة الجفاف والتصحر فى شمال السودان كونها مقاومة للعطش ولكل الظروف المناخية والبيئية وشتولها متوفرة بكثرة فى السودان بدلاً عن شجرة المسكيت التى يأثبتت التجارب والأبحاث مدى الضرر الذى تسببة فى مخزون المياه الجوفية وخصوبة التربة





وصيتى لكم أدركوا أشجار الهجليج هذه الثروة الدوائية القومية قبل أن تندثر!!
ملحوظة:
الخال أحمد ميرغنى والأخوان صابر عثمان و ياسر سيد تهمنى مداخلتكم كثيراً فى هذا الموضوع

 

 

 

 

 

التوقيع :
آخر تعديل عصام الدين يوم 22-09-2010 في 08:33 AM.

   

رد مع اقتباس
قديم 22-09-2010, 04:42 PM   #4
اداري


الصورة الرمزية ياسر سيد ميرغني
افتراضي

اولا الاخ عصام اسمح لي ان احييك بايراد مثل هذا الخبر او قل هذه المفاجاة التي أشك بان من يعلمها في السودان يعد على اصابع اليد الواحدة .. ثم اسمح لي بنقل الموضوع الى بوست أغلى وطن لاهمية ذلك و سوف ياتي تعليقي عليه حتماً

 

 

 

 

 

التوقيع :
كل ديكاً في بلدو عوعاي

   

رد مع اقتباس
قديم 22-09-2010, 05:02 PM   #5
اداري


الصورة الرمزية ياسر سيد ميرغني
افتراضي

كون هذه الشجرة موجودة في السودان بالتاكيد هى موجودة و على نطاق واسع وحتى في مناطقنا موجودة .. يعني هذا ان بيئتنا تصلح لانبات هذه الشجرة ..
و كما هو باين من الاكتشافات و الفوائد الجمه لهذه الشجرة يجب ان لا تهمل بهذه الكيفية المعهود في السودان..
زراعتها بكثافة لغرض الاستثمار يتطلب عمل مراكز لانتاج مستخلصات هذه الشجرة حتى يهتم المواطن بزراعتها .. لم اقل المزارع لانها لا تحتاج الى مزارع منتهن لهذه المهنة حيث ان زراعتها و رعايتها لا تحتاج الى خبرة و الى كثير عناء مثلها و مثل اشجار النيم و خلافو ..

وطن يحمل الكثير بين طياته و لكن الكثير المثير المفيد مدفن و لم ينفض من فوقه الغبار..

كثيرا ما اسال نفسي لم ينشغل العالم الغربي بالسودان كل هذا الانشغال .. و كثيرا ما اسمع بان للسودان ثروات و كنوز لم تكتشف بعد و كنت في الغالب اشك في مصداقية مثل هذه الاقوال و لكني سوف اراجع حساباتي..

 

 

 

 

 

التوقيع :
كل ديكاً في بلدو عوعاي

   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:24 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع مايكتب بالمنتدى يعبر عن رأي كاتبه وليس بالضرورة رأي الموقع